نفي اﻹشاعة يزيد من إنتشارها

جائتني الرسالة التالية عبر المدار

تنفي اللجنة الأمنية العليا ما يتردد من إشاعات عن نزول قوات اجنبية إلى ليبيافثوار ليبيا قادرون على حماية أراضيها.

وبما أنني لم أسمع سابقا بقصة القوات الأجنبية إلا من خلال هذه الرسالة فإنني بدأت أشك بصحتها.

This entry was posted in My Life and tagged . Bookmark the permalink.

التعليقات مغلقة